عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : [ 1  ]
قديم 10-23-2009
fa7oom
ADMIN
الصورة الرمزية fa7oom


المشاركات
22,982

+التقييم
32

تاريخ التسجيل
5 - 9 - 09

الاقامة
Jordan

نظام التشغيل

رقم العضوية
5

fa7oom على طريق التميز
متواجد الان
 
افتراضي ~¤®§(تعرف على اللينوكس و الاوبونتو)§®¤~


بسم ال الرحمن الرحيم


والصلاة والسلام على افضل المرسلين سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين

open source المصادر المفتوحة

اوبونتو هو نظام تشغيل مفتوح المصدر اساسه لينوكس يمكننا تعريف المصادر المفتوحة كمجموعة من المبادئ والممارسات التى
تنشر طريقة الوصول الى تصميم وانتاج السلع والمعرفة المصادر المفتوحة بصفة عامة يطبق قاعدة وهى اتاحة الكود المصدرى source code
للبرامج التى ينشئها لكل المستخدمين بدون قيود الملكية الفكرية ليتمكن المستخدمين من توزيعها و تصنيعها وتعديل محتوياتها البرمجية
اما بشكل فردى لتلبية متطلبات معينة او بتعاون لتحسين البرامج كل من المصادر المفتوحة ولينوكس
مرت بالعديد من المراحل لكى تصل الى شكلها الحالى ان الفكرة وراء النص الاصلى الموزع بشكل مفتوح ان يشجع التطوير
و لتطوير مميزات التعاونى الطوعى للبرامج ان المستخدمين يقومون بتحسين البرامج بشكل مستمر لصلح الخطاء fix bugs
جديدة ثم يقومون بمشاركتها مع بعضهم البعض كنتيجة لتطوير البرامج التعاونى الذى يتضمن عدد كبير من المبرمجين لذلك يحظى
المستخدمين فى اغلب الحيان ببرامج افضل فى النوعية والداء بدل من البرامج المتلكية ان المستخدمين يشجعون على تفصيل
برامج تناسب متطلباتهم الشخصية انها خطوة ضخمة لتطبيق فلسفة الفرد من اجل المجموعة ان مشاريع المصادر المفتوحة تدعو
مواهب العديد من الناس بالمهارات حيث يوجد عدة مشاريع للفنانين منها للموسيقيين واخرى لمصممى واجهات الاستعمال GUI
ليقومون بعمل منتجات كاملة

تعريف المصادر المفتوحة

-1الحرية فى اعادة توزيع البرنامج : يجب الا تعيق اتفاقية الترخيص اى طرف من بيع او توزيع البرنامج بالمجان كجزء من برنامج اخر يحتوى
وحدات برمجية من عدة مصادر كما يجب الا تفرض اتفاقية الترخيص اية رسوم استخدام او اية رسوم اخرى لقاء هذا التوزيع
غايته : بالزام اتفاقية الترخيص لاتاحة حرية اعادة التوزيع ستنخفض الحوافز وراء التضحية بالمكاسب بعيدة المدى لقاء عوائد مبيعات مرحلية
ضئيلة

-2 الشيفرة المصدرية : يجب ان يحتوى البرنامج على شيفرته المصدرية كاملة كما يجب ان تتيح اتفاقية الترخيص توزيع الشيفرة المصدرية جنبا الى
جنب مع النسخة التنفيذية وفى حال كان احد المنتجات يوزع دون شيفرته المصدرية يجب ان تكون هذه الشفرة المصدرية متاحة لمن يود الحصول
عليها بسهولة ويسر وبكلفة لتتجاوز كلفة النسخ او التوضيب ويفضل اتاحة هذه الشفرة المصدرية عبر الانترنت بالمجان . وتعتبر الشيفرة المصدرية
الوسيلة المثل لتعديل البرنامج من قبل المطورين . ويمنع منعا باتا تعقيدالشيفرة المصدرية للبرنامج عمدا كما يمنع استخدام اية صيغ مرحلية ضمن
البرنامج
غايته : يعتبر الوصول الى الشيفرة المصدرية اساسيا كون تطور البرمجيات يعتمد بالاساس على التعديل المستمر . بما ان الهدف هو جعل التحول سهل
للبد من ضمان سهولة التعديل
-3 العمال المشتقة : يجب ان تتضمن اتفاقية الترخيص امكانية اجراء التعديلات وبناء برمجيات جديدة مشتقة من البرمجيات الاصلية كما يجب ان
تتيح توزيع هذه البرمجيات ضمن شروط ترخيص البرنامج الاساسى
غايته : يكفى مجرد الطلع على الشيفرة المصدرية لضمان المراجعة المستقلة للبرنامج من قبل اطراف اخرى (وبالتالى ضمان عملية التطوير
السريعة والفعالة ) لتحقيق عملية التطوير هذه يجب ان نمكن المطورين من الوصول بحرية الى الشيفرة المصدرية وتعديلها واعادة توزيع النسخ
المعدلة

-4 تكامل الشيفرة المصدرية للمطور الاساسى : يمكن ان تمنع اتفاقية الترخيص اعادة توزيع الشيفرة المصدرية فى صيغتها المعدلة فقط فى حال
اتاحة توزيع "ملفات التعديل " مع الشيفرة المصدرية والتى تقوم بتعديل البرنامج اثناء بنائه . كما يجب ان تتيح اتفاقية الترخيص بوضوح توزيع
البرامج المبنية على الشيفرة المصدرية المعدلة . ويمكن ان تتطلب اتفاقية الترخيص منح البرمجيات المعدلة اسماء او ارقام اصدار تختلف عن تلك
المعطاة للبرمجيات الصلية .

غايته : يعتبر تشجيع التعديلات من قبل اطراف متعددة امرا ايجابيا الا ان المستخدم يملك الحق فى معرفة المسئول عن البرمجيات التى يستخدمها كما
يملك مطورو البرامج الساسيين الحق فى معرفة البرمجيات التى يطلب اليهم دعمها لحماية سمعتهم . ولذلك فان ترخيص المصادر المفتوحة يجب ان
يضمن اتاحة الشيفرة المصدرية لبرنامج ينطوى تحت لوائه ولكن هذا الترخيص قد يفرض ضرورة توزيع الشيفرة المصدرية الاساسية كقاعدة
رئيسية اضافة الى جميع التعديلات التى تمت اضافتها عبر " برامج التعديل " وهكذا يمكن اجراء اية تعديلات تعتبر " غيررسمية " وجعلها مميزة
عن الشيفرة المصدرية الاساسية

لا ينبغى التمييز بحق الشخاص والمجموعات : يجب التميز اتفاقية الترخيص بحق اى شخص او مجموعة
غايته : للحصول على الافادة القصوى من فلسفة المصادر المفتوحة يجب ضمان مساهمة اكبر عدد ممكن من الشخاص والمجموعات على اختلاف
انتماءاتهم و مذاهبهم فى تطوير برمجيات المصادر المفتوحة دون ادنى تمييز بينهم . ولذلك يحظر على اية اتفاقية ترخيص للمصادر المفتوحة تحديد
اومنع مساهمة اى كان فى عملية التطوير والمشاركة . بعض الدول – كالولايات المتحدة المريكية – تفرض قيودا على تصدير مجموعات معينة من
البرمجيات . وقد يتم التنويه الى هذه القيود ضمن اتفاقية الترخيص وانذار المستخدم انه قد ينتهك قوانين الدول التى تفرض هذه القيود الا ان اتفاقية
الترخيص بحد ذاتها لا يجوز ان تفرض هذا النوع من القيود على مستخدميها

-6 لا نبغى ان تميز اتفاقية الترخيص بين اية مجالات لاستخدام البرمجيات : ينبغى ال تحول اتفاقية الترخيص دون استخدام اى شخص للبرامج
مفتوحة المصدر فى اى مجال كان على سبيل المثال يجب الا تمنع اتفاقية الترخيص استخدام البرنامج فى الشركات او مراكز البحوث
غايته : الهدف الرئيسى لهذا النص يتجلى فى منع اى تلعب فى اتفاقية الترخيص قد يمنع استخدام البرمجيات مفتوحة المصدر تجاريا . ينبغى دعم
وتشجيع المستخدمين للبرمجيات فى عالم المال والعمال على الانضمام الى مجتمع المصادر المفتوحة وعدم المساس فى حقهم هذا باستثنائهم من هذا
المجتمع

-7 توزيع اتفاقية الترخيص : يجب ان تنطبق الحقوق والامتيازات الملحقة بالبرنامج عبر اتفاقية الترخيص على جميع الطراف التى يتم توزيع
البرنامج اليها دون الحاجة الى تطبيق اية تراخيص جديدة من قبل هذه الطراف .
غايته : تهدف هذه العبارة الى منع اغلاق البرمجيات باساليب غير مباشرة كاضافة اتفاقية لضمان سرية المعلومات مثل

-8 يجب الا تقتصر اتفاقية الترخيص على منتج محدد : يجب ال تعتمد الحقوق والمتيازات الملحقة بالبرنامج بكونه جزءا من برنامج اخر . اذا كان
البرنامج مشتقا من برنامج اساسى وتمت اعادة توزيعه ضمن نفس الترخيص للبرنامج الاساسى فان الحقوق والمتيازات الممنوحة لمستخدمى هذا
البرنامج يجب ان تتطابق مع الحقوق الممنوحة لمستخدمى البرنامج الاساسى .
غايته : تمنع هذه العبارة اتفاقيات الترخيص ( المضللة )

-9 يجب الا تضع اتفاقية الترخيص اية قيودعلى البرمجيات الاخرى المرافقة للبرنامج المرخص : على سبيل المثال لا ينبغى ان تتضمن اتفاقية
الترخيص اشارات لحصر البرمجيات المرافقة للبرنامج المرخص بالبرمجيات مفتوحة المصدر دون غيرها .
غايته : يملك موزعى البرمجيات مفتوحة المصدر مطلق الحرية فى تقرير التركيبة الملئمة لحالة كل منهم على حدة . يتطلب ترخيص GPL
ان تنطوى ضمن نفس الترخيص فقط فى حال كانت هذه الوحدات البرمجية و البرمجيات المرتبطة مع وحدات برمجية مشمولة بترخيص GPL
البرمجيات تشكل عمل متكامل وليس فى حال مجرد وجود هذه الوحدات البرمجية الى جانب البرمجيات الاخرى دون ادنى ترابط فيما بينها

Free Software Movement, Open Source and Linux
حركة البرامج المجانية ومفتوحة المصدر ولينوكس

هناك فى اغلب الحيان يحدث تشويش بين المصدر المفتوح والبرامج المجانية ولينوكس بينما هما الثلثة لديهم ارتباطات ببعضهن البعض لكن
يمكننا تمييز الختلفات بينهم اذا نظرنا الى تطورهم

حركة البرامج المجانية

فى الستينات كانت حركة البرامج المجانية هى الطريقة المثالية التى على هيئتها يتم توزيع البرامج مثل شركة IBM التى كانت تقوم بمشاركة
هذه البرامج بين المستخدمين التى كانت تعتبرمساعدا للاجهزة لكن هنا يطرح سؤال ما هو نموذج العمل الذى على اساسه بنيت هذه الشركات
ان البرامج فى هذه الفترة كانت مجهزة بالنص الاصلى الذى يمكن ان يحسن ويعدل لذلك كانت هذه هى البذور المبكرة جدا لبرامج المصادر
المفتوحة
فى السبعينات اصبحت الجهزة ارخص وتأكلت هوامش الربح مما دفع المنتجين بالنظر الى البرامج للحصول على عوائد مادية اضافية
فى الثمانينات قام شخص يدعى ريتشارد ستولمان وهو مبرمج سابق فى معامل
MIT باطلق مشروع اطلق عليه اسم GNU هدفه هو عمل نظام تشغيل مفتوح المصدر شبيه بنظام يونكس (الذى قامت شركة AT&A باغلق الكود المصدرى له )

وكانت بداية هذا المشروع فى عام 1985 ابتكر ريتشارد ستولمان تعريف وخصائص البرامج ذات المصدر المفتوح ومفهوم جديد هو copyleft
وهو المؤلف الرئيسى لعدة رخص copyleft التى تضمنت رخصة جنو العمومية
(GPL) الكثر استعمال فى المصادر المفتوحة
فى عام 1991 كان يوجد الكثير من الادوات التى انتجتها GNU
متضمنة اقوى GCC الذى هو GNU compiler collection
لكن حتى هذه اللحظة لم تتوفر لهذه الادوات
نواة مفتوحة المصدر kernel

حركة المصادر المفتوحة ولينوكس

الاختلاف بين البرامج المجانية ومفتوحة المصدر يمكن ان يعرف كالاختلاف بين الحركة الاجتماعية(free software)وعلم منهج تطوير (open source)
عندما نقول لينوكس فقط فنحن نشير هنا الى لب النظام او الاعمدة الفقرية من الهندسة المعمارية مفتوحة المصدر فى عام 1991 بدا لينوس بنيديكت ترافولدز (طالب فى علم الحاسوب بجامعة هلسنكى) العمل على نظام
Minix (نظام مشابه لنظام يونكس كتبه اندرواس ليعلم به الطلب كيف يمكنهم بناء انظمة التشغيل وكيف تحدث العمليات الداخلية لكنه لم يسمح لحد بتطويره )

لقد حاول لينوس ترافولدز عمل نظام تشغيل مشابه لنظام مينكس الذى كان يتعلم عليه وكان
يحلم ان يقوم بتشغيله على الحاسوب فى بيته لذلك بدا فى تحقيق حلمه وعمل بجد حتى اخرج
الى الوجود فى عام 1994 اول نواة مفتوحة المصدر واعطى لها رقم الصدار 0.01 تحت رخصة جنو العمومية GPL فى هذا الوقت توفرت kernel مفتوح المصدر وادوات GNU مما شكل بيئة خصبة لبناء نظام التشغيل المنتظر والذى كان استخدامه من خلل سطر الوامر CLI
وعندما توافرت الاداة X Window System تم دمجها معه حتى امكنهم من تشغيل لينوكس من خلل واجهة رسومية GUI التالية لحظ ان لينوكس لم يمتلك من قبل اى فرد او مؤسسة حتى لينوس ترافولدز الذى بدا لينوكس على يديه والذى يشترك فى عمليات تطوير kernel الرئيسية لكنه يمتلك العلمة التجارية ل لينوكس
GNU/Linux open source code
الكود المصدرى المفتوح لجنو/ لينوكس
ان الاسم الصحيح للانظمة المبنية على نواة لينوكس وبرمجيات جنو هو انظمة جنو لينوكس ومن الخطاء الشائعة هو اطلق اسم لينوكس على النظام
ككل للضرورة الاختصار والتسهيل
مميزات انظمة جنو/لينوكس
-1 متوفر وسهل الوصول الى كل شخص
-2 من الممكن تفصيله حسب المتطلبات الشخصية والبرامج المستخدمة
-3 من الممكن ان يعاد توزيعه بحرية فى عدة اشكال معدلة
فى البداية يجب ان نعرف ان لينوكس تم بناءه بتقنية عالية وتم تصميمه بنواة قوية باستخدام ادوات برمجية مفتوحة المصدر بالكامل بواسطة الف من
المطورين الذين قاموا بتحسينه ليكون اكثر سهولة فى الاستخدام مما ادى الى انطلق مئات من التوزيعات الغير تجارية والتجارية في عام 1998 ، قام
جون "maddog" لري أوغسطين، إيريك إس . رايموند، بروس ، Perens
اطلقوا رسميا بداية حركة المصادر المفتوحة حيث روجوا للبرامج
المصدرية المفتوحة بشكل خاص على اساس البراعة التقنية

ان الحركة المصدرية المفتوحة تزامنت مع فترة ازدهار dot.com فى اواخر التسعينيات مما ادى الى تزايد شعبية لينوكس حيث تطور العديد من
الشركات الصديقة للمصادر المفتوحة Corel و Sun Microsystems و IBM
فى القرن الحادى والعشرون عندما انهار dot.com من قمته كانت المصادر المفتوحة فى موقع اساسى كبديل فعال عن البرامج الامتلاكية الغالية لانه
غنى بالعلوم القوية المتوفرة لزيادة السهولة فى استخدام البرامج ان هذا فى حد ذاته ما ان بدات هذه الفكرة حتى بدات تثور فى وجه براءة الختراع
مما جعله الخيار الافضل لدى المستثمرين وحسن ميزات قابلية الاستعمال ان لينكس الن هو الخيار الفعال للمشاريع ومستخدمى المنازل





توقيع fa7oom
سيرفر جوردان سات - الشيرنج كما لم تراه من قبل